منتدى الأصدقاء
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتدى الأصدقاء

منتدى شبابي منوع هادف (ثقافي - علمي - اسلامي -رياضي ) يضم أحلى الأصدقاء و يهتم بشؤون الشباب بكل المجالات
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لا إلهَ إلاّ اللّهُ وحْـدَهُ لا شَـريكَ لهُ، لهُ المُـلْكُ ولهُ الحَمْـد، وهُوَ على كُلّ شَيءٍ قَدير . سُبْحـانَ اللهِ وَبِحَمْـدِهِ عَدَدَ خَلْـقِه ، وَرِضـا نَفْسِـه ، وَزِنَـةَ عَـرْشِـه ، وَمِـدادَ كَلِمـاتِـه . الْلَّهُمَّ لَاتَجْعَلْ مُصِيْبَتِيْ فِىْ دِيْنِيْ .. وَلَاتَجْعَلْ الْدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّيْ !


شاطر | 
 

 أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد مهدي عكش
مشرف سابق
مشرف سابق


ذكر المشاركات : 12432
العمر : 32
الإقامة : حلب الشهباء - أم المحاشي و الكبب
نقاط التقييم : 78
نقاط‎ ‎‏التميز : 90

مُساهمةموضوع: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   الأربعاء 21 نوفمبر - 2:09

فى دراسة تتناول اشكالية مفاهيم حقوق الإنسان:

ثورة المعلومات تتخطى الحدود إلى وثيقة إعلامية موحدة

-الدفاع عن حقوق الجماعات فى أجندة الإعلام العربى

-100 مليون طفل لا يحصلون على التعليم الأساسى

تصطدم مساعى منظمة الأمم المتحدة من أجل تكريس حقوق الإنسان بعقبة تعدد المفاهيم التى تتعامل مع هذه الحقوق، ومن ناحية أخرى يبرز دور الإعلام ليس فقط فى الدفاع عن حقوق الإنسان، انما فى التعريف بهذه الحقوق وبالتربية على التمسك بها كحق مكتسب وليس منة أو هبة أو تفضلا.

جاء ذلك فى دراسة مطولة للباحث المصرى محمد السماك تحت عنوان (حقوق الإنسان والاعلام) حيث تتمحور الدراسة حول حقول الأفراد وحقوق الأطفال وحقوق الجماعات، ففى 10 ديسمبر 1948 أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة (كان عدد الدول الأعضاء 58 دولة فقط) الإعلان العالمى لحقوق الإنسان، ومن بين ثمانى دول تحفظت على الإعلان (دول الكتلة الاشتراكية).

وفى ذلك الوقت حصرت مصر تحفظها فى مادتين أولهما المادة 16 التى تنص على حق الرجل والمرأة متى بلغت سن الزواج أن يتزوجا ويؤسسا أسرة دون أى قيد بسبب العرق أو الجنسية أو الدين.

وقد اعتبرت مصر ذلك مخالفا للشريعة الإسلامية أيضا التى تعتبر المسلم الذى يغير ديانته مرتدا، وفيما عدا ذلك وافقت مصر على مواد الوثيقة كلها، ويشكل موقف مصر قاعدة لمواقف الدول الإسلامية الأخرى.

ويشير الباحث إلى أن القانونيين الوضعيون يقسمون حقوق الإنسان إلى قسمين رئيسيين هما الحقوق السياسية والمدنية، والحقوق الاجتماعية والثقافية والاقتصادية، فإن الإسلام كدين يقسم حقوق الإنسان إلى ثلاثة أقسام هى حقوق الله (العبادات) وحقوق العابد المؤمن، أما القسم الثالث فيتألف من حقوق مختلطة تجمع بين القسمين الأولين، وذلك ما أوضحه إعلان القاهرة فى 4 أغسطس 1990 لحقوق الإنسان فى الإسلام، والذى أجمعت على إقراره الدول العربية الإسلامية.

(حقوق الطفل)

فى عام 1989 وضعت الأمم المتحدة وثيقة حول حقوق الطفل تتألف من 45 مادة، وقد صادقت عليها 29 دولة بينها خمس دول أعضاء فى المنظمة، وتعتبر هذه الوثيقة فى مادتها الأولى "أن الطفل هو كل إنسان لم يتجاوز الثامنة عشرة". وتدعو فى مادتها الثانية جميع الدول إلى احترام الحقوق الموضحة فى هذه الاتفاقية وتضمنها لكل طفل يخضع لولايتها دون أى نوع من أنواع التمييز، بغض النظر عن عنصر الطفل أو والديه أو الوصى القانونى عليه، أو لونهم أو جنسهم أو لغتهم أو دينهم أو رأيهم السياسى أو غيره أو أصلهم القومى أو الاثنى (العرقى) أو الاجتماعى أو ثروتهم أو عجزهم أو مولدهم أو أى شئ آخر.

وفى اطار هذا الالتزام حددت مواد الاتفاقية حقوق الطفل تفصيلا، ورغم أن ثلاث دول إسلامية اشتركت فى لجنة الصياغة التى وضعت النص، فإن 12 دولة إسلامية سجلت تحفظاتها عليه عندما دعيت إلى التوقيع على الاتفاقية، ورسمت هذه الدول علامات استفهام أخرى حول ما ورد فى المادة 16 من أنه "لا يجوز أن يجرى أى تعرض تعسفى أو غير قانونى للطفل فى حياته الخاصة أو أسرته أو منزله أو مراسلاته ولا أى مساس غير قانونى بشرفه أو سمعته" فاعتبرت مالى مثلا أن هذا النص يتناقض مع قانون العائلة ومع التقاليد الاجتماعية المتأصلة.

ويحدد الباحث منطلقات مبادرة الأمم المتحدة إلى وضع اتفاقية دولية حول حقوق الطفل، إثر القمة العالمية التى عقدت فى نيويورك فى 30 سبتمبر 1990، حيث أن الطفل يواجه فى العالم الصناعى المتقدم حالة مأساوية نتيجة لتفكك الأسرة، ففى الولايات المتحدة الأمريكية يشكل المتزوجون الذين لهم أولاد 26 بالمائة فقط من مجموع العائلات الأمريكية، فهناك 8 ملايين عائلة تعيش بأحد الوالدين فقط (أى ما كان عليه الأمر فى عام 1970).

وتعترف الاحصاءات الأمريكية إلى أن 70 بالمائة من جرائم الأحداث مصدرها عائلات بأحد الوالدين، وأيضا أن الاعتداء على الأطفال ارتفع بين عام 1985 و1991 بنسبة 40 بالمائة وأن 26 بالمائة من البنات القاصرات (دون السادسة عشرة) اعترفن بأنهن تعرضن للاغتصاب، وكانت هذه النسبة فى عام 1970 لا تزيد على 5 بالمئة فقط.

وتلعب التربية الاسلامية دورا مباشرا فى ذلك، إذ تشير الدراسات الاحصائية إلى أنه قبل أن ينهى الطفل دراسته الابتدائية يكون قد شاهد على الشاشة 8 آلاف جريمة متلفزة و100 ألف عمل عنف، ولا تقتصر تلك الحالة للطفولة المروعة على أمريكا فقط بل تشمل كل الدول الصناعية المتقدمة الأخرى.

على أن هذا الواقع المرعب ليس موجودا على هذا النحو فى المجتمعات الأخرى فى العالم الثالث، وتحديدا فى مجتمعات العالم العربى الاسلامى حيث يلعب الدين والتربية الدينية دورا أساسيا فى صيانة العائلة، وحيث ينعكس ذلك بصورة ايجابية على الطفل حقوقا ورعاية وحماية، غير أن هناك مشاكل من نوع آخر يعانى منها الطفل فى مجتمعات هذه الدول الفقيرة، ففى كل يوم يموت 40 ألف طفل من جراء المرض وسوء التغذية، وهناك 100 مليون طفل لا يحصلون على التعليم الأساسى، وكل سنة يموت نصف مليون طفل لأسباب تتصل بالولادة.

(شرعية الدولة)

ويوضح الباحث أن هناك اعتقاد مخادع بأن النقاء (الدينى أو العرقى أو اللغوى) كفيل بتحقيق السعادة والاستقرار والازدهار، وأن التعدد هو بمثابة قنبلة موقوتة قابلة للانفجار، وربما يكون من السهل إثارة مشاعر الخوف من الاسلام (رغم أن معظم المجتمعات الإسلامية غير ناجحة سياسيا واقتصاديا وهى بالتالى لاتشكل تهديدا يذكر) لمجر أن الاسلام يمثل فكرة فى الوقت الذى نحن بل ولا نملك أى فكرة.

إن من ايجابيات تحدى الأفكار المشوشة أن الثقافة والانفتاح على الآخرين يمكن أن يحررا الناس مما يختزنه هو فى حد ذاته السد الذى يقف فى وجه مجازر التطهير العرقى كما حدث فى أفريقيا (بورندى) أو التطهير الدينى كما حدث فى البلقان (البوسنة) أو التطهير العرقى والدينى معا كما حدث فى القوقاز (الشيشان) أو التطهير العرقى والدينى معا الذى يتعرض له اليوم الشعب الفلسطينى.

(مفاهيم إنسانية)

ويقول الباحث "لا يستطيع الاعلام العربى أن يمارس رسالته فى الدفاع عن حقوق الانسان العربى وعن حقوق الجماعات فى الوطن العربى إذا كان هو نفسه يفتقر إلى حقوقه الكاملة كما وردت فى إعلان 1966، فإذا كان الإعلام قد لاقى على مر الأجيال اهتماما وتقديرا، فذلك لأنه قادر على أن يلعب الدور المؤثر والفاعل الذى يكبح جماح غطرسة السلطة والذى يعبر عن قناعات الناس ويدافع عن حقوقهم.

وقد حددت اللجنة العالمية للثقافة والتنمية المنبثقة عن هيئة الأمم المتحدة واليونسكو دعامات خمس لتعزيز التعايش والتفاعل الحضارى بين الجماعات والشعوب، وهذه الدعامات هى احترام حقوق الانسان، إحلال الديمقراطية والمجتمع المدنى، حماية الأقليات، الالتزام بتسوية النزاعات بالطرق السلمية والمساواة بين الأجيال.

ويذكر الباحث أنه مع نهاية العقد الماضى وبداية الألفية الجديدة، بتنا وعلى مختلف الأصعدة والمستويات المحلية منها والعربية والعالمية أمام ظاهرتين حضاريتين لهما دلالاتهما الثقافية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية وتأثيراتهما على مسيرة ومسار الإنسانية والبشرية جمعاء.

الأولى ثورة المعلوماتية بمختلف أشكالها وتنويعاتها، وما نتج عنها من تخطى الحواجز والحدود بدون استئذان، من خلال التقنيات الاعلامية الجديدة متمثلة بالحاسوب والانترنت ووسائل الاتصال وصولا إلى المحطات التليفزيونية الفضائية، بحيث بات العامل بكامله قرية كونية واحدة.

ويشدد الباحث على أن صلة الوصل بين الاعلام وحركة حقوق الانسان وثيقة لا تنفك عراها، تربطهما علاقة موضوعية، بحيث توفر الثانية مادة غنية وموضوعا ثريا فى مختلف المناحى الثقافية والاجتماعية والسياسية للأولى التى أمنت الآلية العملية لنشر هذه المفاهيم وتناميها فى مختلف المجتمعات.









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يمان القدة
عضو فعال
عضو فعال


ذكر المشاركات : 173
العمر : 32
نقاط التقييم : 0
نقاط‎ ‎‏التميز : 5

مُساهمةموضوع: رد: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   الأربعاء 21 نوفمبر - 13:37

المشكلة انو الطفل بالغرب بيفتقد للرابط الجتماعي يلي الو دور كبير بارشاد الطفل نفسيا

واجتماعيا لذلك هو مجتمع خالي من العادات والتقاليد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fareslove
المدير العام
المدير العام


اللقب : أبو برهان
ذكر المشاركات : 22443
العمر : 32
الإقامة : منتدى الأصدقاء
نقاط التقييم : 458
نقاط‎ ‎‏التميز : 2620

مُساهمةموضوع: رد: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   الأربعاء 21 نوفمبر - 17:01

هي حضارتهم



"بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ"







يا ليالي الظالمين يا هوان العابثين

يا ضياعاً في السنين قد أتى الوعد المبين

قد أتيناكم برشاش وقرآن مبين





وللزوار اتصل بي من هنا

لطلب اي مساعدة يرجى اضافة اميل الادارة التالي

fareslove7@live.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nidalsuper
نائب المدير العام
نائب المدير العام


اللقب : الغائب الحزين
ذكر المشاركات : 16166
العمر : 32
الإقامة : سوريا - اللاذقية
نقاط التقييم : 91
نقاط‎ ‎‏التميز : 1088

مُساهمةموضوع: رد: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   الجمعة 23 نوفمبر - 3:12

والله الغرب ماله دين ياشباب كيف بدكن يكون عندهن عادات وتقاليد



‎‏ لا تنس ذكر الله

]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يمان القدة
عضو فعال
عضو فعال


ذكر المشاركات : 173
العمر : 32
نقاط التقييم : 0
نقاط‎ ‎‏التميز : 5

مُساهمةموضوع: رد: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   الجمعة 23 نوفمبر - 12:55

العادات والتقاليد معدومة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد مهدي عكش
مشرف سابق
مشرف سابق


ذكر المشاركات : 12432
العمر : 32
الإقامة : حلب الشهباء - أم المحاشي و الكبب
نقاط التقييم : 78
نقاط‎ ‎‏التميز : 90

مُساهمةموضوع: رد: أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال   السبت 24 نوفمبر - 13:25

مشكورين كتير
و كل شي قلتو صح 100%









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أمريكا تسجل أعلي معدل في جرائم الاطفال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأصدقاء :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: